تلبية لدعوة أكبر مؤسسة شيعية تركي

ضمن نشاطات الخيمة العاشورائية في مدينة أسطنبول التركية وتلبية للدعوة التي وجهتها مؤسسة جعفري

منظمة تركية شيعية - الى أمين عام العتبة العباسية المقدسة سماحة السيد أحمد الصافي لزيارة المؤسسة والاطلاع على نشاطاتها ومشاريعها الدينية والخيرية والعمرانية، قام وفد مثل عتبات العراق المقدسة (العلوية –الحسينية-الكاظمية- العباسية ) المشاركة في خيمة عاشوراء المقامة في مدينة أسطنبول التركية بزيارة المؤسسة المذكورة في منطقة الزينبية, التقى رئيسها الشيخ صلاح الدين أوزكوندوز الذي رحب به وأطلعه على أبرز النشاطات والمشاريع العمرانية والثقافية التي تقوم بها المؤسسة وتشرف عليها، منها المجمع العبادي الثقافي، والمسرح المخصص لأقامة الشعائر الدينية والذي يُعد من أكبر مسارح تركيا وهما من المشاريع قيد الانشاء, وفعاليات يوم عاشوراء السنوية التي يصل عدد المشاركين فيها الى نصف مليون مؤمن، هذا بحسب ما أكده لشبكة الكفيل العالمية مسؤول وفد العتبة العباسية المقدسة المشارك في الخيمة العاشورائية الأستاذ جسام محمد السعيدي


وأضاف "خلال هذا اللقاء قدمت الوفود الزائرة للشيخ صلاح الدين اوزكوندوز مجموعة من الهدايا التي تُمثل نتاجات العتبات المقدسة وهداياها التبركية, كما قامت بتوجيه دعوة لجناب الشيخ ومؤسته والمؤمنين الأتراك بزيارة العتبات المقدسة في العراق لما لها من أهمية وآثر بالغ في بناء وبلورة الشخصية الدينية للفرد المسلم وتعميق ايمانه".


وحضر الوفد الضيف مجلساً حسينا للشيخ صلاح الدين تلاه مأتماً حسينياً، ثم رافقهم نائب مدير المؤسسة الشيخ حميد توران في جولة على مشاريع المؤسسة.
ومن الجدير بذكره ان مؤسسة جعفري في تركيا هي موسسة دينية ثقافية مستقلة مركزها مدينة أسطنبول وفي منطقة الزينبية ولها العديد من المشاريع الخيرية، وهي اكبر مؤسسة من حيث عدد الأفراد، وتهدف لتحسين مستوى مخــــتلف فئات المجتمع التركي، وفق رؤية اسلامية صحيحة مستمدة من فكر ونهج أهل البيت عليهم السلام، وتعمل على تنمية المشـــاريع الفكرية والاجتماعية، والتي تسهم في تقديم الخدمات الإنسانية، مستندة بذلك الى العقيدة الإســــــلامــية في السلام والمحبة.


يذكر أن مؤتمر عاشوراء الأول يضم فعاليات الكلمات والبحوث والدراسات الحوزوية والأكاديمية ومعارض لبعض نتاجات العتبات المقدسة في العراق ويقام برعايتها وبالتعاون مع مؤسسة آل البيت في تركيا, فكان المؤتمر والخيمة وسيلة جذب للمسلمين وغيرهم في تركيا من المواطنين والسياح، للفت أنظار الناس إلى أئمة الهدى عليهم السلام والتعريف بهم وبالقضية الحسينية على وجه الخصوص

.

Diğer Haberler